مقال يهمك

2012/03/27

التغير المناخي سيؤدى إلى إغراق الكثير من الدلتا بما فيها المنزلة والمطرية


أكد المهندس محمد رفعت الشناوي  رئيس الاتحاد النوعي للبيئة  بأن القرار الذي أصدره كمال الجنزوري رئيس الحكومة الحالية بإقامة مدينة المنصورة الجديدة الواقعة على شاطئ البحر المتوسط بين مدينة جمصه ومدينة بلطيم، وذالك لمواجهة الزيادة السكانية والزحف العمراني على الأراضي الزراعية والتوسع الاقتصادي في المحافظة والذي من المقرر استصدار قرار جمهوري بشأن ذالك سيؤدى إلى كارثة حقيقية حيث توصل العلماء
إلى أن التغير المناخي سيؤدى إلى إغراق الكثير من الدلتا بما فيها المنصورة الجديدة وتوقعوا غرق أجزاء من مدن (رمانة، وبور فؤاد، وبورسعيد، والقنطرة،  والمنزلة، والمطرية ودمياط، وفارسكور، وبلطيم، والخلالة ) والعديد من المدن الأخرى، ولكن للأسف الشديد السيد رئيس الوزراء والسادة النواب يتجاهلون قول العلم والعلماء.

هناك تعليق واحد:

  1. فاروق الجناينى27 مارس، 2012 2:00 م

    هوة إحنا مش عاجبنا حاجة خالص ياريت حد يدلنا على حل وسط يرضى جميع الأطراف

    ردحذف

تعليقك يهمنا ويشرفنا

مدونتي صديقتي

أنا انثي لاأنحني كــي ألتقط ماسقط من عيني أبــــدا